الحب في كرة القدم


تبرع 70 مواطناً فيتنامياً يحبون كرة القدم بـ"الكلية" للمدرب النمساوي الفرد ريدل الذي قاد منتخب فيتنام المغمور إلى دور الثماني من كأس بطولة أمم آسيا الأخيرة ، مخلفاً وراءه منتخبات كبيرة ذات صيت في المحافل الآسيوية ، وذلك بعدما ثبت أنه يعاني من فشل كلوي.
الفريد ردل قال بعد أن وهب له أحد الفيتناميين كلية من بين 70 شخصاً تبرعوا له وأنقذ حياته ، قال "فيتنام الآن جزء مني" وتابع بالقول " عندما تعيش في بلد يحبك فيه الناس كثيراً وتحقق انجازات ، فإنك تكون محظوظاً .. فالشعب الفيتنامي ودود جداً".
الجماهير الفيتنامية تعشق ريدل الذي عاش عشرة سنوات معها ، لذا تبرعت له بالكلية لانقاذ حياته .. وبالفعل تمكن من إبراز اسم منتخب فيتنام المغمور في آسيا. (رويترز)ا

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أغداً ألقاك .. تخلد الراحل الهادي آدم

أبحث عن كاتب اسمه ( يارا )

حكم وأقوال مثيرة للكاتب الأمريكي مارك توين