المشاركات

عرض المشاركات من 2011

حكم وأقوال مثيرة للكاتب الأمريكي مارك توين

احتفل محرك البحث الشهير "جوجل" 30 نوفمبر الماضي بالذكرى الـ176 لميلاد الكاتب الأمريكي الساخر مارك توين الذي ولد بفلوريدا عام 30 نوفمبر 1835م، ووصف بأنه (أعظم الأمريكيين الساخرين في عصره كما لقب بـ( أبى الأدب الأمريكي).
الكاتب والصحفي الأمريكي مارك توين (1835 ـ 1910) لا يزال يشغل العالم بكلماته وحكمه المأثورة ومنها:
-أصدق ما يكون الإنسان عندما يعترف بكذبه
-الملابس تصنع الرجال، رجل عاري لا يؤثر في المجتمع
-أصدقاء طيبون وكتب جيدة مع ضمير نائم تشكل حياة مثالية
-افعل ما هو صحيح دائماً، فهذا سيرضى البعض ويذهل آخرين.
-الحياة ليست مدينة لك بشيء، فهي موجودة قبلك
-تجوب الكذبة نصف العالم إلى أن تلبس الحقيقة أحذيتها
-لك أن تهمل مظهرك، لكن عليك أن تحافظ على أناقة روحك
-احذر من قراءة كتب الصحة، فقد تموت من سوء الطباعة

أنا أسرق أغنياتكم الجميلة ... خواطر

صورة
كان أبي دائماَ يحذرني من السرقة ॥ سرقة المال والخبز وحليب الأطفال ...ممنوع أن أسرق .. أي شيء.. حتى "نبقة" من سدرة الجيران أو دومة .. أو صمغة من طلحة أليفة في قرية "العرَداية" .. أو لحاية من ساق أبنوس تكسوه سمرة وطن .. أو حتى "جريوة" من تبلدية تغني للبلد .. أو "دليبة" مجروفة وصلت لجبال الدائر بمياه المطر। ...
************
ولكن هل ممنوع عليّ أن أسرق الجمال ...؟؟ ممنوع أن أسرق وردة ساجدة في بركة مطر ॥ أو قمرية تحضن بيض الخريف ॥ أو حمامة تغني للسلام .. وأخرى تدندن للصغار في غابات "الأماتونج" ..أحرام أن أسرق حروف تزرع الأمل للصغار.. وتبدد دموع الذكريات الأليمة .. أو تزرع للحياة ألف بذرة وبذرة ؟؟ا
************
لكني الآن فقط بدأت أسرق॥ وأسرق ॥ وحتى لا أغتاب ثقة أبي ॥ لأنه يبعدني ألف ميل ، وميل .. وحتى لا أجرح أمانته وثقته فيّ ، أكتب إليه رسالة:وأقول : الآن فقط بدأت أسرق .. ولكني لن أسرق حليب الأطفال .. ولا أحذية اليتامي والأرامل .. ولا طعام الملايين .. من الحفاة والعراة من أهلي في رمال الصحراء وحشيش الغاب ..لن أسرق حقن الملاريا والأنسولين ولا برا…

إرتفاع عدد النساء الفائزات بنوبل السلام إلى 15

صورة
يرتفع عدد السيدات الفائزات بجائزة نوبل للسلام منذ إنشاء الجائزة إلى 15، مع فوز اليمنية توكل كرمان والليبيريتين الين جونسن سيرليف وليما غبووي بهذه الجائزة للعام 2011، فيما تعتبر كرمان هي العربية الأولى التي تفوز بالجائزة.
أسماء السيدات الفائزات بجائزة نوبل:
2011: الين جونسن سيرليف وليما غبووي "ليبيريا" وتوكل كرمان "اليمن"
2004: وانغاري ماتاي - كينيا
2003: شيرين عبادي - ايران
1997: جودي وليامز - الولايات المتحدة
1992: ريغوبيرتا مينشو توم - غواتيمالا
1991: اونغ سان سو تشي - بورما
1982: الفا ميردال - السويد
1979: الام تيريزا - الهند
1976: ميريد كوريغان وبتي وليامز - بريطانيا
1946: اميلي غرين بالتش - الولايات المتحدة
1931: جاين ادامز - الولايات المتحدة
1905: بيرتا فون سوتنر - النمسا

وفاة الدكتور ماثاي أول أفريقية تفوز بجائزة نوبل للسلام

صورة
توفِّيت الأحد الماضي عن عمر ناهز الـ 71 عاما الكينية وانغاري ماثاي، أوَّل أفريقية تفوز بجائزة نوبل للسلام وواحدة من أبرز دعاة السلام وحماية البيئة في القارة السمراء، وذلك بعد صراع مرير وشجاع مع مرض السرطان ॥ وكانت ماثاي قد فازت بجائزة نوبل للسلام في عام 2004، وذلك لدورها بحماية حقوق الإنسان والدفاع عن قضايا المرأة وترسيخ مبدأ الشفافية في الحكم، وإسهاماتها في مجال حماية البيئة، بتأسيسها حركة الحزام الأخضر قبل أكثر من 30 عاماً وغرست حوالي 30 مليون شجرة في أفريقيا।

وخاضت ماثاي، التي عينها الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، مؤخراً "سفيرة للسلام" معارك طويلة وشرسة للدفاع عن حقوق الإنسان، بالإضافة إلى قيامها بدور كبير في توفير مساعدات للفئات الأكثر فقراً في أفريقيا.

وأصبحت ماثاي، التي ولدت عام 1940 في منطقة "نيري" الجبلية بكينيا، أوَّل امرأة في شرق القارة ووسطها تحصل على درجة الدكتوراه.

"تمهل في وداعي" مرثية الفنان زيدان إبراهيم لنفسه

صورة
داوي ناري وإلتياعيوتمهل في وداعي
يا حبيبالروح هبلي بضع لحظات سراع
قف تأمل مغربالعمر وإخفاء الشعاع
وأبكيجبار اللياليهده طول الصراع
ما يهم الناس مننجم على وشك الزماع
غابمن بعدطلوعه وخبا بعد إلتماع
أه لو تقضيالليالي لشتيت باجتماع

الإنسان أمام العربة .. يجر الكارو .. رفقاً بالحمير والحصين

صورة
هذا المشهد ربما لا يصدقه البعض .. ولكنه صحيح وموجود في عددمن المستعمرات الفرنسية القديمة في أفريقيا مثل جمهورية تشاد .. حيث يمنع القانون الفرنسي من استخدام الحمير والحصين في خدمة الإنسان .. أو جر أي إطارات أو تحميل وتوزيع مياه الشرب تحت ذريعة قانون الرفق بالحيوان .. بل أن أي مخالفة لهذا القانون يعرض أصحابها للعقوبات الصارمة الغرامة والسحن.

مثلاً الذين سكنوا في العاصمة التشادية انجمينا والمستعمرات الفرنسية الأخرى أكيد يكون شاهدوا الناس الذي يقطرون العربات ويجرون براميل المياه في الأحياء ويتوقفون عند أبواب زبائنهم بصورة دورية لتفريغها।
الفرنسيون ينسون أن كل الدواب خلقت لخدمة بني البشر .. وهي ليست أعلى منزلة من الإنسان .. كما أن هذه الخدمة ليست إهانة للحيوان .. بل إن الله قدرها لتتحمل ذلك بدون تعب أو عناء .. متى يفهم الخواجات دول.

ميسى أفضل لاعب في أوروبا ... والعشرة الأوائل

صورة
نقلت وكالات الأنباء أن الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الاسباني أحرز جائزة أفضل لاعب في القارة الأوروبية لموسم 2010-2011 متفوقا على زميله الاسباني شافي والبرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الاسباني.


- في ما يلي لائحة العشرة الأوائل:

1- الارجنتيني ليونيل ميسي (برشلونة الاسباني)

2- الاسباني شافي (برشلونة)

3- البرتغالي كريستيانو رونالدو (ريال مدريد الاسباني)

4- الاسباني اندريس اينييستا (برشلونة)

5- الكولومبي فالكاو (بورتو البرتغالي)

6- الانكليزي واين روني (مانشستر يونايتد)

7- الصربي نيمانيا فيديتش (مانشستر يونايتد)

8- السويدي زلاتان ابراهيموفيتش (ميلان الايطالي)

9- الاسباني جيرار بيكيه (برشلونة)

10- الالماني مانويل نوير (شالكه)

دعوة إلى الأحلام

تعالَلنحلُمَ، إنَّالمسـاءَ الجميـلَ دنا
ولينُ الدُّجَى وخدودُ النُّجـومِ تُنـادِي بنا
تعالَ نصيدُ الرؤى، ونعُـدُّ خُيـوطَ السَّنَا
ونُشْهِدُ منحدراتِ الرمـالِ على حُبِّـنَا
* * *
سنمشي معاً فوق صـدْرِ جزيرتنا السَّاهدة
ونُبْقي على الرملِ آثارَ أقدامِـنا الشَّاردة
ويأتي الصباحُ فيُلقي بأندائـهِ البـاردة
وينْبتُ حيث حَلُمْنا ولو وردةً واحـدة
* * *
سنحلُمُ أنَّـا صعدنانَرُودُجبـالَالقمرْ
ونَمرحُفي عُزلـةِ اللا نِهاية واللا بَشَرْ
بعيداً بعيداً، إلى حيث لا تستطيعُ الذِّكَر
إلينا الوصولَ فنحن وراءَ امتدادِ الفِكَرْ
* * *
سنحلُمُ أنَّـا اسْتَحَلْنا صبيَّيْنِ فوقَ التـلالْ
بَريئَيْنِ نَركضُ فوقَ الصُّخورِ ونَرْعَى الجِمَالْ
شَرِيدَيْنِ ليسَ لنا مَنْزِلٌ غيرَ كـوخِ الخَيَالْ
وحِينَ نَنَامُنُمَرِّغُ أجسادنا في الرِّمَـالْ
&&&
للشاعرة نازك الملائكة



تعرف علي الشاعرة والأديبة سولارا الصباح .. سيرتها بقلمها

*** دفتر خروج المواليد ****
هكذا مددت عنقي ذات صباح استوائي حار رطب ماطر برائحة دمي المحتك بدم أمي، ونزلت من غصن رحيم، صدمة نزولي المفاجئ .. أربكت ذلك البيت الإفريقي الصغير، ووقفت الأشجار تنظر في خشوع .. ها أندا غصن أخر يتبرعم ويرتفع فوق شجرة العائلة ليؤرخ لنفسه تاريخ .. ويسجل في دفتر خروج المواليد 12 أبريل.
أنا حكاية الانتظار في عنق الوجود،
أمتد ما بين قلبي وأصابع الزمن
ثلاثون مرت ولا شيء سوى حبل معلق على جدار
سيرة : مرت منذ الليل الأول، الأزل الأول، النجم، الريح، المطر، أبريل منذ أمي وكنت فكرة لجنين غامض :
ما أن مددت راسي ليحتل تلك اليقظة المفاجئية داهمني صوت ملائكي يقول :Hi I have waited so long to see you”
كانت أمي .. ولأمي ضوء الملاك .. صوت الملاك .. وجه الملاك .أغمضت عيني وأدركت بصورة غامضة جداً أنها غابة للفرح وارتباطي بها سرمديا، ذلك أنني كنت سأكون أكثر تعاسة لو لم آت من هذه الأم بالذات.
أكمل السيرة (أضغط هنا)

مبارك عليكم الشهر الفضيل .. ولا تتلوموا مع الضيف

صورة

مبروووووك الزائر رقم 60,000 لمدونتي ظلال الأبنوس

صورة
أهنئ جميغ قراء مدونتي مدونة ظلال الأبنوس .. وأخص بالثناء والشكر والتهنئة للزائر الكريم رقم (60،000) ستين ألف منذ بداية رحلتي مع التدوين قبل ست سنوات ............ الف مبروك .. وهذه دعوة للقراء لتصفح كل التدوينات القديمة خلال هذه الرحلة وسأحاول إعادة نشر بعضها ..

صحيفة (نيوز أوف ذا وورلد) تودع قرائها بعد 168 عاماً من الفضائح

صورة
صحيفة ( نيوز أوف ذا وورلد) البريطانية تودع قرائها اليوم وتعلن توقفها على خلفية فضائح تتعلق بتنصتها على الهواتف بعد 168 عاماً من التحقيقات الصحافية والفضائح، طبعت الصحيفة، التي تعد الأكثر مبيعا بين الصحف الأسبوعية في بريطانيا، للمرة الأخيرة .. وعنونت طبعتها بالقول "شكرا ووداعا"، وقدمت في مقالها الافتتاحي اعتذارا للقراء جاء فيه "لقد ضللنا طريقنا".الطبعة الأخيرة أمس وحملتها على صحفحتها الأولى (شكراً ووداعاً)

منزل زعيم الإستقلال إسماعيل الأزهري يتوشح باللون الأسود حداداً على الانفصال

صورة

من قسمك يا سودان ؟؟

صورة

عَرَدَاية في مخيِّلتي ... خواطر

صورة
هل تعرفونها يا أحبابي ..


إنها شجرة ليست مورقة تماماً ..
ولدت في مكانها قرية ..
قرية كتبت للتاريخ ألف ليلة
وفي ذاكرتي حفرت ألف كلمة
لذا سأكتب لها ألف عام وعام ..
أبكيها ألف عام .. بدمع شجي


*****
قصتي مع العرداية أقدم من تاريخ بابل
وأغرب من أهرامات بعانخي وكوش
جئت يوم نباتها..وهرمت يوم رحيلها
وشيدتُ كوخاً صغيراً ...لأبي وأمي
وبيتاً للجيران وضريحاً لجدي
عشت فيها ليال مضيئة وأخرى بلون البنفسج

*****
أصدقكم يا أحبابي .. عرداية ليست خرافة
ولا رسمٌ سوريالي لسلفادور دالي
أو كوميديا لدانتي أو ملحمة لأوديسا
إنها أرض وتاريخ ورجال "وتاية"
وحديقة غناء تنبت الحب بلون الأبنوس
******
نبتت العرداية يوم جفت عيون الماء
وكافحت ألف عام لتحكي سر الحكاية
وتكتب في حروف مضيئة .. هنا قرية
وظلت تروي للحياة السر النبيل

*********

أوبرا وينفري ملكة الإعلام .. الوجه الآخر للحب

صورة
احتشد المئات من نجوم التلفزيون والسينما والموسيقى وتسمر الملايين أمام شاشات التلفاز حول العالم لمشاهدة آخر حلقة في البرنامج التلفزيوني الشهير "Oprah Winfrey show" التي تقدمها أوبرا وينفري أشهر مقدمة برامج حوارية أمريكية لتسدل الستار بذلك على برنامجها الحاصل على أعلى تصنيف بعد نحو 25 عاماً.

اوبرا وينفري ملكة الإعلام الأميركية التي تقول أنها عاشت حياة تعيسة وفقيرة أثبتت بجدارة أنه بمقدور الإنسان الذي لا يملك شيئا أن يحصل على ما يريد، إذ أصبح اسمها على قائمة أغنياء ومشاهير العالم.
وأثارت وينفري في برنامجها الشهير (أوبرا شو) العديد من القضايا الهامة التي يعاني منها المجتمع أهمها قضايا الطلاق، الزواج، الحب، مشاكل المخدرات، الإدمان على الكحوليات، الجنس، حالات الاختطاف، أمراض السرطان، عالم الفقراء والمعدومين، الأغنياء وأسلوب معيشتهم، كل ذلك بعيدا عن الانحلال الخلقي والعري।
وأذكر أحد أروع برامج أوبرا التي شاهدتها على قناة mbc4حينما استضافت وينفري سيدة أمريكية قضت جل عمرها في أثيوبيا وهي تعالج مرض الناسور البولي لدى النساء، وكانت هذه السيدة مرشحة لنيل جائزة نوبل لخدماتها الإنسانية، وأذك…

الذهب يتدفق في السودان .. هلموا

صورة
مشهد الناس في شرق السودان وهم يبحثون عن الذهب يجعل المرء لا يصدق ما يحدث ولكن عندما يتحدث إليك باحثون وحفارون وصاغة عن تهويشاتهم اليومية تدفعك نفسك بأن الذهب يتدفق بالفعل في السودان في كل مكان..


لا حديث لفقراء الريف وأغنياء المدن في كل السودان سوى الذهب الذهب ॥ الونسات والقعدات لا صوت يعلو فيها سوى تهويشات العمر وقصص النجاح وأسعار أجهزة الكشف عن الذهب التي ارتفعت إلى عنان السماء।
قلت لبعض زملائي بعدما عدت من إجازتي في السودان ॥ أنني قررت أن أحزم أمتعتي وأشتري فقط جهاز الكشف عن الذهب وأنهي غربتي وأتوجه إلى الشرق حيث أجراس الذهب الغالي ترن في آذان الباحثين عن الثراء।
فإذا شاهدت شاباً يرتدي السماعات الضخمة التي لم أرها إلا في أذني الفنان الشهير محمود عبدالعزيز فتأكد أن في يده جهازاً للبحث .. فلا صوت يعلو هناك إلا صوت الذهب..

يا (بخت) المطربين والمطربات الأثيوبيين والأريتريين

إذا كنت مطرباً إثيوبيا أو إريتريا أو مطربة يجب عليك أن ترتدي بذلة أو جاكيت ذو جيوب كبيرة تستطيع أن تستوعب سيل التبرعات المالية من المعجبين أثناء الغناء والتي تصب عليك من كل جهة.
ويكون لديك أيضاً مدير أعمال ميداني يجمع الأوراق النقدية التي تتساقط من فتحة العنق أو الجيوب حتى لا تضل طريقها، فلا أدري هل الأمر منظم إلى هذا الحد أم لا..
عندنا في كردفان شاهدت الرجال المتحمسين في النقارة يتبرعون بعشرات الجنيهات للفتيات الراقصات فقط، أما الرجال فنصيبهم العرق والتعب .. ولكن توضع هذه الأوراق النقدية في "مساير الفتاة "، والمسيرة هي ضفيرتان من الشعر تزينان مقدمة الرأس، وتمكنان من غرس الورقة النقدية في أي منهما .. ومن العيب للفتاة أن تهتم بالقروش المتساقطة من رأسها، وإن كانت لا تستطيع أن تخفي سعادتها بكمية أو تهويشة (مسايرها).
ولكن الأمر بصراحة ينطوي على حماس زائد في الحالة الأثيوبية والإريترية، خصوصاً عندما يكون المغني امرأة .. إذ تحصد المزيد من الأموال بخلاف المطرب الرجل الذي يتلقى الفلوس في جيبه.

جهاز الكشف عن الكذب ... يكذب في لحظة الحقيقة

صورة
كتبت قبل خمسة سنوات في هذه المدونة أن جهاز الكشف عن الكذب الذي يستعان به في البرنامج الأمريكي الشهير(The moment of Truth ) أو لحظة الحقيقة .. لن يستطيع أن يكشف الكذب إذا ما نقل إلينا هنا نحن العرب و المسلمون .. وذلك بسبب كثرة ما نكذب فيما بيننا .. إذ لا تشهد أجسادنا أي تغيرات بيولوجية إذا نوى أحدنا الكذب .. على الرغم من أن (ديننا الحنيف) يحضنا على تحري الصدق .. ولكن للأسف الشاطر في عالمنا هو الذي يجيد الكذب ويضحك على الآخرين.
جهاز الكشف عن الكذب وبرنامج لحظة الحقيقة الذي تحدثت عنهما قبل سنوات فوجئنا أن إحدى القنوات العربية بثت النسخة العربية منه .. وقد شاهدت الحلقة الأولى أو الثانية التي شاركت فيها الفتاة الجزائرية الجريئة جداً .. ولكن بصراحة أعتقد أن الجهاز لم يكتشف الكذب في إحدى إجاباتها.. حينما أجابت بـلا وقالت (لم يحدث أن قلت كلاماً سيئاً في أهل زوجي ووافق الجهاز على إجابتها .. (بالله عليكم شفت امرأة عربية تحب أهل زوجها .. وبدرجة لا تقطع فيهم حتى) .. دي فتاة ملائكية وقد تكون صادقة..

تحية إذا مرت بالجبال هدمتها .. (أيام الحب الصادق)

صورة
كل منا أو أغلبنا خصوصاً في السودان عاش فترة الرسائل الحميمية المتبادلة بين الزملاء والأصدقاء والحبايب .. رسائل على الأوراق البيضاء يسكب فيها الأصدقاء عصارة حبهم ومشاعرهم من نوع التحايا القوية التي تهد الجبال وتقضي على الأخضر واليابس في طريق رحلتها الطويلة قبل أن تصل إلى الصديق الحميم أو الصديقة.



الهاتف الجوال (الله يقطعه) قضى على كل شيء، فلم نعد نر أحد يحمل الظرف المزركش وهو في طريقه إلى صناديق البريد، بل حتى لم نر الشباب يشدون الرحال لتهنئة أسرهم وأصدقائهم في الأعياد والمناسبات ويكتفي كثيرون بالرسائل القصيرة.
وغابت واختفت مع ذلك الحميمية القوية والمشاعر الجياشة التي كانت تربط بين الأصدقاء كتلك التي تهدم الجبال وتحيل الصحاري خضاراً يانعاً وتحرر فلسطين والجولاناللتين لا زالتا للأسف تحت الاحتلال.
وكثيرون تعلموا الكتابة التعبيرية وإجادة الإنشاء اللغوي والإملاء بهذه الرسائل بدليل أن أغلب شباب اليوم لا يجيدون أي من فنون الكتابة والتعبير.. لأن لا شيء يجبرهم على كتابة حتى جملة مفيدة واحد من دماغهم.
ولا زلت أتذكر رسائل زميلي الدكتور أدم حامد والمطبعجي سالم كوكو وقدرتهما الفائقة على تدبيج الرسائل …