يوليو 31، 2011

تعرف علي الشاعرة والأديبة سولارا الصباح .. سيرتها بقلمها

*** دفتر خروج المواليد ****


هكذا مددت عنقي ذات صباح استوائي حار رطب ماطر برائحة دمي المحتك بدم أمي، ونزلت من غصن رحيم، صدمة نزولي المفاجئ .. أربكت ذلك البيت الإفريقي الصغير، ووقفت الأشجار تنظر في خشوع .. ها أندا غصن أخر يتبرعم ويرتفع فوق شجرة العائلة ليؤرخ لنفسه تاريخ .. ويسجل في دفتر خروج المواليد 12 أبريل.


أنا حكاية الانتظار في عنق الوجود،


أمتد ما بين قلبي وأصابع الزمن


ثلاثون مرت ولا شيء سوى حبل معلق على جدار


سيرة : مرت منذ الليل الأول، الأزل الأول، النجم، الريح، المطر، أبريل منذ أمي وكنت فكرة لجنين غامض :


ما أن مددت راسي ليحتل تلك اليقظة المفاجئية داهمني صوت ملائكي يقول : Hi I have waited so long to see you


كانت أمي .. ولأمي ضوء الملاك .. صوت الملاك .. وجه الملاك .أغمضت عيني وأدركت بصورة غامضة جداً أنها غابة للفرح وارتباطي بها سرمديا، ذلك أنني كنت سأكون أكثر تعاسة لو لم آت من هذه الأم بالذات.


أكمل السيرة (أضغط هنا)

يوليو 15، 2011

مبروووووك الزائر رقم 60,000 لمدونتي ظلال الأبنوس



أهنئ جميغ قراء مدونتي مدونة ظلال الأبنوس .. وأخص بالثناء والشكر والتهنئة للزائر الكريم رقم (60،000) ستين ألف منذ بداية رحلتي مع التدوين قبل ست سنوات ............ الف مبروك .. وهذه دعوة للقراء لتصفح كل التدوينات القديمة خلال هذه الرحلة وسأحاول إعادة نشر بعضها ..

يوليو 10، 2011

صحيفة (نيوز أوف ذا وورلد) تودع قرائها بعد 168 عاماً من الفضائح

صحيفة ( نيوز أوف ذا وورلد) البريطانية تودع قرائها اليوم وتعلن توقفها على خلفية فضائح تتعلق بتنصتها على الهواتف بعد 168 عاماً من التحقيقات الصحافية والفضائح، طبعت الصحيفة، التي تعد الأكثر مبيعا بين الصحف الأسبوعية في بريطانيا، للمرة الأخيرة .. وعنونت طبعتها بالقول "شكرا ووداعا"، وقدمت في مقالها الافتتاحي اعتذارا للقراء جاء فيه "لقد ضللنا طريقنا".

الطبعة الأخيرة أمس وحملتها على صحفحتها الأولى (شكراً ووداعاً)

لماذا انتحر كيفين كارتر.. مصور الموت

هذه الصورة لطفلة سودانية إبان سنوات المجاعة سنة 1988، وهي تزحف من مخيمها نحو مقر توزيع المعونات الغذائية التي تبعد من كوخها (واحد ...