يونيو 12، 2014

توقف صحيفة المصير

 
توقف صحيفة المصير .. خسارة

لأنني من قبيلة الإعلاميين، كنت أحزن دائماً عند توقف أي صحيفة عن الصدور ..هذه المرة ننعى صحيفة (المصير) الجنوبية (جنوب السودان) أول صحيفة ناطقة باللغة العربية أعلنت عن توقفها لأسباب فض شراكة المساهمين .. أهمية هذه الصحيفة التي اتخذت شعار (الحق قديم) تكمن في أنها كانت تخاطب جيل معيناً من الجنوبيين الذين عاشوا وتعلموا في السودان الشمالي، وتضم كتاباً شباب في غاية من الثقافة والتواصل، تربطهم كيمياء إنساني وحميمية مع السودان الشمالي وشعبه أمثال الكاتبة والروائية استيلا قاتيانو وبطرس جون وأتيم سايمون وأبرهام مرياك البينو ودينقديت أيوك وقابريل جوزيف شدار والراحل قبريال اجينق ومثيانق شريلو وأبرهام ملييك وأجو لول وأنطوني جوزيف وكندي نمايا وميري شارلس وشان ديل وكيدن جيمس وأوبج أكوج والدو ديمو ونادر خلف الله وشارلس رمايو ومارغريت كرستوفر وميجوك ماثيو وغيرهم.
كل هؤلاء الصحفيين والكتاب رغم أسمائهم المحلية إلا أنهم يكتبون باللغة العربية الفصحي المفعمة بنكهة وأمثال شعب السودان الشمالي بلا عصبية أو كراهية، فمثلاً كتب أتيم سايمون يوم توقف الصحيفة مقالاً بعنوان (المَصِيِر فِيْ يَوْم شُكْرِها .. وَهَلْ تَمُوْتُ الأُمْنِيَات)، وبطرس جون (المصير ولدت شامخة)، وقرأت لوول مطوك رئيس التحرير ذات يوم بعنوان (سوق مواسير في أويل) ومقال بعنوان (الشعب يريد أن يبقى الوضع كما هو يا صابوني).
هذا الجيل المبدع من الصحفيين والكتاب الجنوبيين كانوا يحافظون على كيمياء التواصل بين الشمال والجنوب، ويوفرون مادة إعلامية للعديد من أفراد شعبهم الذين عاشوا في الشمال ولم يتعلموا الإنجليزية بشكل كاف ولا ثقافتها، في مقابل عدد من المثقفين العائدين من دول أفريقيا الجنوبية (كينيا ويوغندا) أو أوروبا وأمريكا الذين شردتهم إليها الحرب اللعينة و لا يتحدثون إلا اللغة الإنجليزية.
نأمل أن تعود صحيفة المصير إلى الصدور مرة أخرى، ونتمنى لشعب الجنوب أن يتعافى من ويلات الحروب اللعينة ونزوات السياسيين اللعينين.

يونيو 11، 2014

The poverty and climate change have the same threats


Last year the bloggers discuss on their action day the issue of poverty and how to fight this serious problem .. I think all bloggers are agreed with the difficulties that threat the people.
about this year … I thinks the problem of climate change is not less than the poverty, because it is the main causes of the poverty and its threat, this seen clearly in Africa the 'store of all world crises"
If you life in Africa you can note that there is many spaces or cultivated areas hit with drought and become desert and dry, others was so rainy and green but now it seen dry with no rain no grass.
These action of changing climate is the main impact of drought and poverty, so we can say it is represents one of the greatest environmental, social and economic threats facing our planet, because the changing of climate increases in global average air and ocean temperatures, widespread melting of snow and ice, and rising global mean sea level.
I think the whole people, the governmental organizations, volunteers , civil societies are should exerts great gathered efforts to fight the causes of climate changing, because I am sure that the human being is one of the cause of this changing by his misbehavior on environment.
Those who cause the Heat Retention, also cause the climate changing, by their factories and illegal cutting of trees, removal of earth green coverage, and the overgrazing.
I think the choosing of "climate change" to be the basic issue to our annual day, is so good and successful, so I thank to those who organize the celebration.

Hear again the titihoya


Hear again the titihoya,

going about its business of forlorn crying.
On the lovely road to Ixopo, I hold my spirit.
We dig a well together.
I lower the bucket, he fills it up.
We drink, we celebrate, our one heart
soothed by what is near Then ,I scratch
his pensive head with my thumb.
If I let, he will zigzag through the veld
looking for a branch to perch....See, umfundisi,
the stars are getting closer. At dawn,
the titihoya will cry, and I will lose
my spirit....Cradle me, old man.
Why do we live here?
*******
Written by Alan paton

لماذا انتحر كيفين كارتر.. مصور الموت

هذه الصورة لطفلة سودانية إبان سنوات المجاعة سنة 1988، وهي تزحف من مخيمها نحو مقر توزيع المعونات الغذائية التي تبعد من كوخها (واحد ...