هل يوافق "الفيفا" على اعتماد الاخطبوط الألماني أم شويه في النار


بات الإخطبوط الألماني الشهير بول الذي يعيش في حوض مائي بمدينة أوبرهوزن الألمانية هو الذي يحلل مباريات كأس العالم والدوري الأوروبي من قبل .. إذ صرفت العديد من القنوات الفضائية والمواقع الإلكترونية الألمانية النظر عن المحللين ولجئوا إلى رأي وتوقعات الأخطبوط، بل يقال أن لاعبي المنتخب الألماني دخلوا المباراة في هزيمة نفسية قاتلة وخسارة مضمونة بعد توقع بول بفوز المنتخب الإسباني عليهم في نصف النهائى.
الإخطبوط الألماني الشهير بول أعاد أوروبا إلى القرون الوسطى وضرب بكل عناصر التكنولوجيا والتطور ومعطيات التدريب والعطاء الميداني إلى فكر الكهان والعرافات التي تسود في بعض دول العالم الثالث، خصوصاً أن الصحف الألمانية ذكرت أن مشجعي ألمانيا يثقون في توقعات الأخطبوط أكثر من لاعبيهم، بعد أن توقع الأخطبوط بول 80 % من نتائج مباريات الألمان في يورو 2008 بشكل صحيح.
وسبق وتوقع الاخطبوط فوز الألمان على كل من منتخب استراليا ومنتخب انجلترا و منتخب الأرجنتين بالإضافة إلى منتخب غانا في البطولة الحالية لكاس العالم بجنوب إفريقيا، كما توقع خسارة الألمان أمام منتخب صيربيا.
السؤال المطروح الآن هل يعتمد "الفيفا" الأخطبوط مستشاراً في وضع جداول مباريات المنافسات الإقليمية والقارية وغيرها، أم يتفق مع الأصوات التي تطالب بشوي الأخطبوط على نار هادئة وأكله مع السلطة والفلفل الحار.

تعليقات

‏قال موجة
انا بقترح نشويه
وانا شخصيا عايو حتة..
خالص تحياتي
موجة

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أغداً ألقاك .. تخلد الراحل الهادي آدم

أبحث عن كاتب اسمه ( يارا )

حكم وأقوال مثيرة للكاتب الأمريكي مارك توين